جمهور الرجاء يتهم بادة بالانحياز.. وهذا الأخير يوضح

يبدو أن علاقة جواد بادة، معلق قنوات "بي إن سبورت" وأنصار الرجاء الرياضي متوترة، بسبب اعتباره أن الوداد هو أول فريق مغربي ينتصر في نيجيريا.

كما اتهموه بالانحياز لفريق حسنية أكادير.

بادة خرج بتوضيح على صفحته في الفايس بوك، وكتب: "توضيح لمن يريد أن يفهم الموضوع بكل روح رياضية بعيدا عن أي تعصب أو حزازات أو صراعات واهية  .... فيما يخص مباراة الوداد  الرياضي الاخيرة ضد لوبي ستارز ، فعلا ذكرت أن الفريق الأحمر سجل أول انتصار تاريخي له في الملاعب النيجيرية ... أين التزوير في ذلك؟!!!! سؤال موجه طبعا لمن كانوا ينتظرون المعلومة التي ترضيهم وتسعدهم حتى لو كانت مغلوطة . المعلومة تخص الفريق الودادي وفي مسابقة دوري الابطال ولا تخص أي ناد آخر فأين هو المشكل ؟ أما طريقة تفاعلي مع هدف الحسنية والتي تم تفسيرها بانحيازي للفريق الأكاديري على حساب الرجاء ، فالمسالة جد طبيعية لان الهدف جميل جدا و يستحق ونادرا ما نشاهده في ملاعبنا الوطنية ولم يكن هناك أي إساءة أو تقليل من قيمة الأخضر ومن يقول عكس ذلك فقد أعماه التعصب مع الأسف ...غريب!!!! هل الحسنية ينتمي الى كوكب آخر أو بلد آخر ؟ ... كما للرجاءالرياضي  الحق في البحث عن الانتصارات والألقاب ، فللفريق السوسي الحق أيضا في ذلك وكلاهما قدما مباراة ممتازة وشرفا كرة القدم المغربية. مرة أخرى أذكرك قد يكون في حريتك أن تكتب وتقول ماتشاء ولكن ليس من حقك فرض أحكامك المبنية على الباطل كما تشاء لمجرد أنك متعصب لناديك وتقصي بقية الأندية . دائما سأبقى وكما جرت العادة وفيا ومساندا لجميع الأندية والمنتخبات المغربية في المشاركات القارية والدولية . تحية كبيرة لأصحاب العقول الراقية".