"غوغل" تحتفل بالذكرى الـ187 لميلاد الأب الروحي لكرة القدم

قبل أن يصوغ ايبنزر مورلي قواعد كرة القدم الثلاثة عشر الأولى، كانت اللعبة مليئة بالتضاربات والقواعد الخاطئة بين اللاعبين وكذلك الجماهير.  

قبل عام 1863، كانت كرة القدم لعبة فوضوية وغير منظمة، إضافة إلى وجود مجموعات مختلفة من القواعد التي أضافت حالة من الارتباك.  

ووفقا لشبكة "سي ان ان" الأمريكية، فإن الأمر ظل كذلك حتى كتابة ايبنزر مورلي القواعد الأولى لكرة القدم رسميا، حيث يحتفلGoogle Doodle بعيد ميلاده الـ 187.  

ولد مورلي في هال بإنجلترا، وبعد تأسيس نادي بارنز لكرة القدم أنشأ اتحاد كرة القدم والذي يعد الهيئة الرائدة للرياضة في إنجلترا.  

وكقائد لنادي بارنز لكرة القدم سرعان ما أدرك كيف يمكن أن تكون اللعبة مشوقة، وكتب رسالة إلى صحيفة بيلز لايف الشهيرة، أشار من خلال رسالته إلى مجموعة من القواعد الموحدة، وقد أدت الرسالة إلى اجتماع تاريخي بقيادة مورلي في 26 أكتوبر1863.

بعد الاجتماع، أنشأ مورلي القواعد الرسمية الأولى للعبة والتي تم توحيدها في جميع أنحاء إنجلترا.  

والقواعد الـ 13 التي نشرها الاتحاد في كتيب بعنوان "قوانين اللعبة"، تشير إلى قواعد صارمة للعبة حيث تحظر إحدى القواعد بشدة "الاختراق" أو ركل اللاعبين الآخرين.

 كما تشير إلى أنه لا يجوز لأي لاعب ارتداء أية ألواح حديدية، أو «جوتا بيرشا» وهي شيء كان يرتديه اللاعب في حذائه لجعله أكثر قوة، مما يشكل خطرا فاي حال إصابة أي لاعب منافس له إذا ركله.  

لم تساعد القواعد فقط على تخفيف حدة اللعب العنيف، بل وحدت اللعبة في جميع أنحاء البلاد.  

توفي مورلي في عام 1924، وهو يلقب باسم "الأب المؤسس لكرة القدم في العالم"، وفقا للاتحاد الانجليزي، وفي ذكرى مرور 150 عاما على تأسيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عام 2013 احتفلت مدينة هال مسقط رأس مورلي بإرثه الرياضي.