هل يقرب "السوبر الاسباني" إمكانية الترشح المشترك لتنظيم المونديال؟

كشف رئيس الاتحاد الاسباني لكرة القدم، على أن إقامة المباراة في المغرب، ليس نتاج تعاون بين منظمتين رياضيتين، بل بين دولتين، مما يعزز بذلك التعاون الثنائي في المستقبل.

وإذا ما كان يعني هذا التعاون إمكانية ترشح مشترك مغربي إسباني لاستضافة مونديال 2030 مع البرتغال، اكتفى روبياليس بالقول "سنعمل على ما نستطيع القيام به لتحسين تعاوننا، لكننا سنسير خطوة بخطوة، هذا التعاون يبدأ اليوم، لكنه سيستمر للكثير من الأعوام".

وأثنى روبياليس على المملكة المغربية من الناحية الكروية "كمرجع أفريقي كما أنه بلد شقيق من النواحي الثقافية والسياسية والتجارية ودائما ما كنا متحدين ولا يمكن للرياضة أن تكون على الهامش".