مشجعو كأس العالم.. بين حمى كرة القدم وجنون الوشم

في الوقت الذي تسيطر فيه حمى كأس العالم على مشجعي كرة القدم في جميع أنحاء العالم، يمكن للمشجعین الموجودين في بؤرة الاحتفالات فی روسیا أن ینساقوا في موجة الجنون هذه.
فقد بدأ فنانو الوشم في روسيا بجني الفوائد من تدفق السياح المهووسين بكرة القدم الذين يمثلون مجموعة من الزبائن الجدد لهؤلاء الرسامين.
فمثلاً مجموعة من أربعة أصدقاء يسافرون من البرازيل وكولومبيا قرروا تخليد ذكرى حضورهم في كأس العالم بوشم موحد مستوحى من المناسبة، فاختاروا مزيجاً غريباً لخريطة روسيا ملونة بألوان الأعلام البرازيلية والكولومبية، في حين استغل بافل غرامولين، أحد مشجعي أرسنال، الفرصة للحصول على وشم في ساقه لمهاجم الأرسنال الفرنسي السابق تيري هنري.
ففي مهرجان سانت بطرسبورغ للوشم بدورته الثالثة هذا العام، كانت التصاميم المتمحورة حول كرة القدم متوفرة في كل مكان بتشكيلات لا نهاية لها.
أصبح الوشم مرتبطاً بكرة القدم بشكل كبير هذه الأيام، لأسباب ليس أقلها ميل لاعبي كرة القدم الواضح لنقش مساحات كبيرة من أجسادهم بها، في الوقت الذي اعتاد فيه مشجعو كرة القدم لعقود خلت، تخليد ذكرى الانتصارات والكؤوس عبر الوشوم.

أورو نيوز