نايضة على لاعب مغربي فبلجيكا

ألقت قوات الشرطة القبض على اللاعب المغربي اسماعيل حميدات، صانع ألعاب فريق فيستيرلو البلجيكي وروما الإيطالي السابق، بعد قيامه بسلسلة من عمليات السطو المسلح فى بلجيكا.
ووفقا لموقع "فوتبول إيطاليا"، فإن حميدات الذى بدأ مسيرته الاحترافية مع فريق بريشيا الإيطالى قبل أن يتعاقد معه روما بسبب موهبته الشابة المشرقة ألقى القبض عليه هذا الأسبوع فى بلجيكا، بعد تورطه مع إحدى العصابات فى القيام بعمليات السطو المسلح.
وتحسر الموقع الإيطالي على موهبة حميدات التى ضاعت بسبب تصرفاته السيئة، وأشار إلى أن اللاعب البالغ 22 عاماً والذى ولد فى هولندا لعب لعدد من الأندية الكبرى، حيث لعب لكريستال بالاس الإنجليزي وأندرلخت البلجيكي في مرحلة الناشئين، قبل أن يبدأ مسيرته الاحترافية مع بريشيا، ومنه إلى روما الذى أعاره أكثر من مرة، قبل أن يفسخ عقده معه.
وكان حميدات الذى لعب مباراة واحدة مع منتخب المغرب عام 2016 رحل عن روما، بعدما قام النادي الإيطالي بفسخ تعاقده معه فى يناير الماضي، عقب انتهاء فترة إعارته لفريق فيستيرلو، ولكن دون إبداء أى أسباب.
وقال الموقع الإيطالي، إنه يأمل في ألا يتأثر الشقيق الأصغر لإسماعيل حميدات وهو "رشيد" ذو الـ7 أعوام بسلوك شقيقه الأكبر، خاصة أن الطفل الصغير انضم في يوليوز الماضي لأكاديمية فريق يوفنتوس الإيطالي.
اليوم السابع