لجنة الانضباط بالاتحاد العربي تفصل في أحداث "بولوغين" نهاية شتنبر

لجنة الانضباط بالاتحاد العربي تفصل في أحداث "بولوغين" نهاية شتنبر

ستفصل لجنة الانضباط بالاتحاد العربي لكرة القدم في الأحداث التي جرت خلال مباراة اتحاد العاصمة وضيفه نادي القوة الجوية العراقي، في نهاية شهر شتنبر الجاري، قبيل نهاية مباريات الدور الـ32 من المسابقة.
وكشف موقع "الشروق" الجزائري، نقلا عن مصدر مطلع داخل الاتحاد العربي، بأن لجنة الانضباط ستجتمع قبل نهاية الشهر الجاري للبت في القضية التي أخذت أبعادا خطيرة.
وكان النادي العراقي قد رفض إكمال المباراة التي جرت بملعب عمر حمادي بالعاصمة مساء الأحد الماضي لحساب إياب الدور الـ32 من المسابقة، وتحديدا عند الدقيقة الـ72 من الشوط الثاني، بعد احتجاجه على هتافات جماهير الاتحاد التي وصفها بالاستفزازية، بعد تغني أنصار الاتحاد باسم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، الأمر الذي قوبل بالرفض من مسؤولي الفريق العراقي.
وانسحب لاعبو الفريق العراقي من الملعب، بعد أن كان فريق اتحاد العاصمة متفوقاً بهدفين نظيفين، وأنهى الحكم الدولي الإماراتي، محمد عبد الله، المباراة بفوز أصحاب الأرض بهدفين نظيفين، وبذلك تأهل فريق اتحاد العاصمة إلى دور الـ16، بفوزه بمجموع المباراتين، حيث كان قد حقق الفوز أيضا في كربلاء ذهاباً بهدف نظيف.
وحسب ذات المصدر، فإن لجنة الانضباط تلقت تقارير مراقب المباراة والحكم الرئيسي، بخصوص الأحداث التي جرت خلال المباراة، كما تلقت اللجنة أيضا ملفات ووثائق من إدارة الفريقين قصد الدفاع عن موقفيهما في القضية.
وأوضح ذات المصدر بأن لجنة الانضباط ستأخذ بعين الاعتبار كل المستندات التي تحصلت عليها من كل طرف والاحتكام لقوانين لجنة الانضباط قصد الفصل في القضية.

إقرأ أيضا في الكرة العالمية

تعليقات

    لديك رأي ؟ لا تتردد !