رئيس الاتحاد الجزائري يبحث عن "ضحية" يخلف ماجر

رئيس الاتحاد الجزائري يبحث عن "ضحية" يخلف ماجر

كشف موقع "الشروق" الجزائري أن الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) برئاسة خير الدين زطشي يواصل رحلة البحث عن مدرب جديد للمنتخب الأول، خلفا لرابح ماجر الذي تم إعفاؤه من منصبه يوم 24 يونيو الماضي.
وتابع المصدر ذاته: "إقالة ماجر ترك وراءه ملفين ثقيلين وقضيتين شائكتين تتعلقان بالمدربين السابقين للمنتخب، الإسباني لويس لوكاس ألكاراز، ورابح ماجر اللذان فكت (الفاف) ارتباطها معهما دون إتمام إجراء ات فسخ العقد بشكل كامل".
وأضافت "الشروق": "يطرح هذا الأمر تساؤلات كثيرة حول الطريقة التي تسيّر بها (الفاف) مثل هذه القضايا، وتعاملها مع المدربين، ما سيعقد من مأموريتها كثيرا في التعاقد مع مدرب أجنبي، كون أي مدرب سيفكر ألف مرة قبل قبول مهمة تدريب الخضر، في ظل “السوابق” التي تمتلكها (الفاف) في تعاملها السيء مع المدربين وطريقة “التخلص” منهم دون أسباب ومبررات وجيهة ودون دفع مستحقاتهم، حيث أصبح ذلك صفة لصيقة بالقيادة الحالية للاتحادية ولم يعد ذلك خافيا على أحد بعد أن تم تداول الأمر على نطاق واسع في وسائل الإعلام ووسائط التواصل الاجتماعي، وفي ظل هذه الظروف فإن (الفاف) ستواجه موقفين لا ثالث لهما، إما التعاقد مع مدرب معروف من موقع ضعف، حيث ستكون مجبرة للخضوع وقبول كل شروطه، أو أن تتعاقد مع مدرب مغمور لا يفي بالغرض ولا يملك المواصفات التي تبحث عنها لقيادة الخضر في الفترة المقبلة".

إقرأ أيضا في الكرة العالمية

تعليقات

    لديك رأي ؟ لا تتردد !