الطاهيري مسار ناجح لاعبا ومدربا

الطاهيري مسار ناجح لاعبا ومدربا

تألق التنس المغربي في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط المنظمة حاليا في تاراغونة الإسبانية، بفضل لامين وهاب واللاعب أهدى.

تألق التنس المغربي في النسخة 18 من دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط كان وراءه جنود خفاء، من بينهم المهدي الطاهيري، مدرب الفريق الوطني للتنس.

الطاهيري، الذي أهدى المغرب ميدالية في الالعاب المتوسطية كلاعب، ساهم اليوم بشكل كبير في إهداء الذهب للمغرب كمدرب.

وعلم موقع "راديو مارس" من مصادر مطلعة ان الطاهري لا يفارق فريقه منذ اليوم الأول من انطلاق المنافسات، حيث يقف عند كل صغيرة وكبيرة، كما انه يعد صديقا لجميع الرياضيين المشاركين في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط.

برافو الطاهيري.

 

إقرأ أيضا في التنس

تعليقات

    لديك رأي ؟ لا تتردد !