إيسلندا تقاطع مونديال 2018

إيسلندا تقاطع مونديال 2018

أعلنت إيسلندا أن مسؤوليها الرسميين سيقاطعون كأس العالم لكرة القدم في روسيا، إضافة إلى تجميد الحوار مع موسكو على المستوى العالي بسبب قضية الجاسوس السابق سيرغي سكريبال.
وجاء في بيان للحكومة الإيسلندية، نشر على موقعها أن "كافة حلفاء وشركاء إيسلندا قرروا اتخاذ إجراأت تجاه روسيا بسبب الهجوم في سالزبوري، بما فيها الدول الشمالية وأغلبية دول الناتو وعدد من دول الاتحاد الأوروبي".
وأضافت الحكومة أن "من بين الإجراء ات التي اتخذتها إيسلندا تعليق الحوار الثنائي مع السلطات الروسية على المستوى العالي مؤقتا". كما أكدت أن "السلطات الإيسلندية لن تزور كأس العالم لكرة القدم في روسيا هذا الصيف".
ويأتي ذلك على خلفية إعلان نحو 20 دولة أوروبية، منها 16 دولة من أعضاء الاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة وكندا عن طرد دبلوماسيين روس بسبب قضية الجاسوس السابق سيرغي سكريبال، الذي تتهم لندن السلطات الروسية بتسميمه.

روسيا اليوم

إقرأ أيضا في الكرة العالمية

تعليقات

    لديك رأي ؟ لا تتردد !