مجموعة "بي ان" ترفض "كل الاتهامات" الموجهة اليها

مجموعة "بي ان" ترفض "كل الاتهامات" الموجهة اليها

 أعلنت مجموعة "بي ان" الاعلامية الخميس رفضها "كل الاتهامات" الموجهة اليها في التحقيق السويسري الذي فتح بحق رئيسها التنفيذي ناصر الخليفي والامين السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جيروم فالكه، على خلفية بيع حقوق بث مباريات كأس العالم.

وقالت في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه "ترفض مجموعة "بي ان ميديا غروب" كل الاتهامات الموجهة اليها من مكتب المدعي العام السويسري. الشركة ستتعاون بشكل كامل مع السلطات وهي واثقة من التطورات المستقبلية في هذه القضية".

وأكدت المجموعة القطرية ان مكاتبها في ضواحي باريس خضعت للتفتيش صباح الخميس "في أعقاب طلب من مكتب المدعي العام السويسري"، وان الموظفين "تعاونوا مع السلطات حتى انتهاء التفتيش".

وكان مكتب المدعي العام أعلن في وقت سابق اليوم، "فتح تحقيق جنائي بحق الامين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فالكه) والرئيس التنفيذي لمجموعة +بي ان ميديا+، على صلة بمنح الحقوق الاعلامية لكأس العالم"، والتي تقوم الشبكة بنقلها منذ أعوام عدة.

أ ف ب

إقرأ أيضا في الكرة العالمية

تعليقات

    لديك رأي ؟ لا تتردد !