“حرب” منتظرة وتحالفات ضد أحمد أحمد من تونس

في أقل من عام متبقٍ على انتخابات الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، لا صوت يعلو فوق تلك الانتخابات في القارة السمراء، وحرب تلوح في الأفق بين أحمد أحمد الرئيس الحالي لـ “كاف”، ووديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي.

كشفت مصادر داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، لـ”الوطن سبورت”، أن أحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقي على خلاف مع وديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم بسبب عدم حضور أي مسؤول من الاتحاد التونسي الجلسة التي جمعت الاتحاد الأفريقي والترجي والوداد أطراف أزمة ملعب رادس.

وأكد المصدر أن هناك تحالفا ضد أحمد أحمد من قبل وديع الجريء وبعض الأعضاء داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم قبل الانتخابات المقبلة.

أما المفاجأة المدوية التي كشف عنها المصدر بأن شهادة أحمد أحمد تغيرت أمام المحكمة الدولية “كاس” خصوصًا، أن التقرير الأول الذي جاء من الاتحاد الأفريقي، ذكر أن رئيس الترجي حمدي المدب سب أحمد أحمد وليس تهديده، لكن أحمد أحمد أمام هيئة المحكمة الرياضية أكد أنه كان هناك تهديدا ما يُخالف تقرير الاتحاد الأفريقي.

المصدر: الوطن سبورت المصري

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في الكرة العالمية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

الجيش الملكي يهزم مولودية وجدة

حقق فريق الجيش الملكي، أول ثلاثة نقاط له في الموسم الرياضي الجديد، بعدما فاز على مضيفه مول…