جامعة الملاكمة تدعم المدربين الرئيسيين ل181 جمعية

تتابع الجامعة الملكية المغربية للملاكمة بإهتمام كبير، وضعية أطرها التقنية المنتمية للجمعيات الرياضية، المنخرطة بالعصب الجهوية، والمنضوية تحت لوائها، والتي يبلغ عددها 181 جمعية،
بعدما توقفت عن الممارسة في هذه الظرفية العصيبة بسبب جائحة فيروس كورونا كوفيد “19” المستجد ، حيث تأثرت العديد من القطاعات الأساسية،و الأنشطة الحيوية المصاحبة، التي من بينها النشاط الرياضي.

وبناء عليه فإن الجامعة الملكية المغربية للملاكمة، وإيقانا منها بالأثر البليغ الذي أحدثته الجائحة من تداعيات على الوضعية الإجتماعية للعديد من الأطر التقنية ،أصدر السيد عبد الجواد بلحاج رئيس الجامعة الملكية المغربية للملاكمة قرارا بعد الاستشارة بمكتبه المديري ، الذي ارتأى أن تساند العصب الجهوية أطرها التقنية وفق الإمكانيات المادية المتاحة لديها ، بتقديم مساعدة مالية قدرها: 181.000 درهم، بمعدل 1000 درهم لكل مدرب رئيسي لكل جمعية ، وسيتم صرفها من ميزانية العصب التي كانت مخصصة لتنظيم الأدوار المتبقية من البطولة الجهوية للموسم الرياضي 2020/2019 ، حيث سيتكلف بتوزيعها رؤساؤها حسب الجمعيات التي تمارس أنشطتها الرياضية الخاصة بالملاكمة .

وتأتي هذه الإلتفاتة، لتكرس عمق التضامن والتآزر الإجتماعي الذي أبانت عنه الجامعة بكل مكوناتها اتجاه أسرة الملاكمة الوطنية ، في العديد من المناسبات مما يدل على أن الإطار الوطني في صلب اهتماماتها.

وتجدر الإشارة إلى أن الجامعة الملكية المغربية للملاكمة، ساهمت في صندوق تدبير جائحة كورونا كوفيد 19، الذي أحدث بتعليمات ملكية سامية بمبلغ مالي وقدره : 500000.00 درهم .

وتغتنم أسرة الملاكمة المغربية، تحت قيادة رئيسها السيد عبدالجواد بلحاج، المناسبة لتجديد انخراطها التام واللامشروط في الجهود المبذولة تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده في مواجهة وتجاوز هذه المرحلة إلى بر الأمان في أقرب الأوقات.

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في رياضات أخرى
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

رئيس اللجنة القانونية للترجي: الجلسة دارت باللغة الإنجليزية وهو ما لم نتعود عليه!

استمعت محكمة التحكيم الرياضية، خلال جلستها أمس الجمعة، إلى شهادات مختلفة لمسؤولين بارزين م…