الميدالية الذهبية الثانية للمغرب في المصارعة النسوية

البلد المنظم عجز عن رفع راية الجزائر في المصارعة النسائية شابات والمغربية زينب الشبكي تتجاوز بطلات مصر وتونس وفي نهاية مثيرة تنتصر على الجزائرية بالسقطة
وعزف النشيد الوطني المغربي في سماء الجزائر العاصمة وأشرف على مراسيم تقديم الميداليات كل من وزير الشباب والرياضة الجزائري السيد علي خالدي وسفير المملكة المغربية بالجزائر السيد لحسن عبد الخالق ورئيس الكنفدرالية الإفريقية وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي والجامعة الملكية المغربية للمصارعات المماثلة فؤاد مسكوت وهي الكلمة التي لاقت استحسان المشاركين قبل أن تتجمع وسائل الإعلام الجزائرية داخل القاعة وتحاصر المسؤول المغربي بأسئلة انتقلت إلى بطولة إفريقيا للأمم المنظمة في العيون حيث رد المسؤول المغربي بالقول إن السؤال يجب أن يوجه للأجهزة الوصية على كرة القدم في قارة إفريقيا وفي العالم أوإلى الجهات التي لها صلاحية الدفاع عن الإرادة السياسية والسيادة الترابية .
أما فؤاد مسكوت كمسؤول دولي فهو مخول بالتعيير حدود صلاحياته الدولية في تنقيط مدى تطابق تفاصيل التنظيم مع كناش تحملات البطولة مع الحق في التعليق بالقول أن البطولة كانت ناجحة وفي نجاح الجزائر نجاح للمملكة التي أحمل جنسيتها باقتدار مع إضافة أن الحارس العملاق بادو الزاكي عندما كان سفيرا لكرة القدم الوطنية وحاز على كأس جزائرية ووقف أمام رئيس الجمهورية الحالي وهو آنذاك رئيسا للحكومة وقال له الزاكي أنا لست سياسي أنا رياضي وأحمل حلما في أن أرى الحدود المغربية الجزائرية مفتوحة حيث أضاف فؤاد مسكوت أشاطر بادو الزاكي نفس الإحساس وأطلب من رئيس الجمهورية الحالي النظر في امنياتنا وهمومنا وأحلامنا المشتركة وأن تتكرر الدعوة لتحقيق هاته الغاية النبيلة حدود مفتوحة مستدلا بما قدمته جماهير الرجاء البيضاوي العالمي والوداد البيضاوية وفرق مولودية الجزائر ووفاق سطيف من ألوان داخل المدرجات تؤرخ لصورة رائعة فيها كل أشكال الإبداع والخلق وعنوانها البارز “خــاوة خــاوة” .

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في رياضات أخرى
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

برافو الوداد برافو الرجاء.. معا ضد عدو واحد

الرجاء والوداد عندهم لقاء حاسم، واللي غادي يحسم اللقاء هو الجمهور. كيفاش؟ أعلن الرجاء والو…