رئيس الدفاع الجديدي: نتشبث بتطبيق القانون.. ولم نتعرض للضغوطات من أجل إعادة مباراة الرجاء

نفى عبد اللطيف المقتريض، رئيس الدفاع الحسني الجديدي أن يكون فريقه تعرض لضغوطات من بعض الجهات من أجل إعادة مباراته ضد الرجاء الرياضي، برسم مؤجل الدورة التاسعة من البطولة الوطنية الاحترافية، والتي كان قد حسمها الدكاليون لفائدتهم بالقلم إثر تخلف النسور الخضر عن الحضور إلى ملعب العبدي في الموعد المحدد من قبل لجنة البرمجة (7 يناير 2020) لإجراء اللقاء بين الفريقين.
وأكد الرئيس الدكالي في تصريح لراديو مارس أنه متشبث بتطبيق القانون المنظم لمنافسات البطولة الوطنية، وأن فريقه من حقه الاستفادة من نقاط الفوز بسبب تخلف الفريق المنافس عن الحضور إلى أرضية الملعب، كما جاء في تقرير كل من الحكم عبد الرحيم اليعقوبي ومندوبي المباراة محمد رحمة الله وعبد اللطيف بوقنطار، مضيفا أن ممثلي الرجاء كانوا قد التزموا أمام اللجن المختصة في اجتماعات رسمية بخوض المباراة.
وكانت بعض الأخبار، قد أشارت إلى دخول مسؤولين نافذين بالجامعة على الخط من أجل حمل الفريق الدكالي على إعادة مباراته ضد الرجاء، لوجود “قوة قاهرة” حالت دون تمكن الفريق البيضاوي من مواجهة الدفاع الجديدي.

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في البطولة الإحترافية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

برافو الوداد برافو الرجاء.. معا ضد عدو واحد

الرجاء والوداد عندهم لقاء حاسم، واللي غادي يحسم اللقاء هو الجمهور. كيفاش؟ أعلن الرجاء والو…