ليركي في رسالة لغاموندي: مغادرتك النادي كانت صدمة لي

وجه عبد الحفيظ ليركي، لاعب حسنية أكادير لكرة القدم رسالة شكر إلى المدرب الأرجنتيني ميغيل غاموندي، عبر حسابه في أنستغرام.
وكتب ليركي: “سأبقى ممتنا لك مدى الحياة لأنك ساعدتني على تحقيق احلامي ، لقد كنت المدرب الاول الذي كان واثقا في قدراتي سنة 2007 ، عندما قمة بمناداة علي الى الفريق الاول في عمر 17 سنة ضد شباب المسيرة، من هناك كانت بدايتي مع المستديرة في قسم الكبار، غادرت النادي وكانت وجهتي عدة اندية وطنية وبعد مدة 12 سنة لازلت لم تشكك في قدراتي وأكدت على عودتي لفريقي الأم هذا الموسم وكان لي شرف كبير العمل تحت اشرافك للمرة التانية في مساري الكروي ووصلنا لنهائي كأس العرش الذي كنت اتمنى الفوز به رفقتك لأنه سيكون انجاز عظيم ان افوز بلقب مع فريقي الأم لكن قدر الله ماشاء فعل، فمغادرتك النادي كانت صدمة لي ولزملائي لاعبين لكن هذا هو حال كرة القدم، فاليوم اتمنى لك كل التوفيق في مسارك الرياضي واشكرك جزيل الشكر على كل ماقدمته لي وانا ممتن جدا لكل واتمنى رئيتك مجددا صديقي ”

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في البطولة الإحترافية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

كورونا يمنح توتنهام فوزا في مباراته ضد ليتون أورينت

تأهل توتنهام إلى الدور الـ4 من مسابقة كأس الرابطة الإنجليزية بعد اعتباره فائزا في اللقاء ا…