سيموني يفتح النار على أيت منا

فتح ماركو سيموني المدرب السابق لشباب المحمدية النار على هشام أيت منا رئيس الفريق.
وقال سيموني في برنامج “مارس أطاك” الذي ينشطه الزميل أمين بيروك “قررت اللجوء إلى الفيفا بعد استعصاء فسخ عقده بالتراضي”.
ويعود المشكل حسب سيموني إلى تعرضه للضغط من أجل تقديم اعتذار لودادية المدربين ورئيس الراك عبد الحق ماندوزا بعد أحداث مباراة الفريقين وتوقيفه لأربع مباريات.
وأضاف “سأعقد ندوة صحافية في الأيام المقبلة سأكشف فيها الكثير”.

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في البطولة الإحترافية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

المكتب التطواني يحتج على زوراق

المكتب المسير يحتج وبشدة لدى مديرية التحكيم على الظلم التحكيمي الذي أصبح يشكل قاعدة كلما أ…