مكتب اتحاد طنجة “كاعي”

بكل استغراب وأسف عميقين، تابع فريق الاتحاد الرياضي لطنجة لكرة القدم الحملة اللاأخلاقية الدنيئة التي يسوق لها بعض وكلاء أعمال اللاعبين السابقين اللذين مروا في صفوف فريق اتحاد طنجة ، من خلال ادعاءاتهم المزيفة والتي تفتقد الأساس الواقعي والقانوني من كون بعض عقود اللاعبين تم تزوير بعض بنودها.
ويعبر المكتب المديري عن استنكاره لما يتعرض له الفريق من تشهير وإساءة، الهدف منهما خدش صورته والنيل من رصيده الرياضي.
وإذا كان الفريق ينفي ما يتم الترويج له من بعض وكلاء أعمال اللاعبين الذي لم يستسغون جهلهم بنود العقود الموقعة نظراً لضعف تكوينهم في هذا المجال، خصوصا وأن النسخ الأصلية من العقود المذكور تسلم لهم و للاعبين مباشرة بعد التوقيع وتوضع نسخ منها أيضا بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فإن المكتب المديري للنادي يستنكر هذه الخرجات الإعلامية الغير مسؤولة العواقب لبعض وكلاء اللاعبين ويحتفظ لنفسه بحق مباشرة كل الإجراءات الضرورية لفضح كل من يقف وراء هذه الحملة اللاأخلاقية الدنيئة والأخبار الزائفة التي تستهدف فريقنا من قبل هؤلاء الوكلاء ، كما سيحتفظ ايضا باتخاد الخطوات القانونية في مواجهتم أمام الجهات القضائية المختصة .
توقيع اللجنة القانونية لاتــحــاد طــنـجــة
بلاغ اتحاد طنجة

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في البطولة الإحترافية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

الحركة التصحيحية لجمعية سلا ترد على مغالطات شكري

أكدت الحركة التصحيحية لفريق جمعية سلا لكرة القدم على استعدادها الكامل لضخ ميزانية مهمة لدع…