وزير السياحة التونسي: أحمد أحمد عليه الاعتذار

قال وزير السياحة والصناعات التقليدية روني الطرابلسي، أمس الثلاثاء (11 يونيو)، في تعلقه على قرار الكاف إعادة مباراة الترجي والوداد في نهائي عصبة الأبطال الأفريقية، لعدم توفر الظروف الأمنية، أن الكاف اقترفت خطأ فادحا وهي ومن قررت إيقاف المباراة.
وأضاف الطرابلسي، خلال حضوره في برنامج “90 دقيقة” على إذاعة “IFM” التونسية، أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أراد التملص من المسؤولية، بعد الخطأ الذي ارتكبه، فقام بإلقاء اللوم على الجانب الأمني، في حين أنه لم يتم تسجيل أي خرق أمني أو أي حادثة خلال المباراة، مشددا على أن الوحدات الأمني التي أشرفت على تأمين ملعب رادس في إياب نهائي رابطة أبطال إفريقيا بين الترجي والوداد، هي نفسها التي أشرفت على تأمين “حج الغريبة” بجزيرة جربة والتي وصفها بأكبر عملية تأمين في العالم نظرا لعدد الأشخاص التي واكبوها وأهميتها من سفراء ومسؤولين وغيرهم.
كما أكد وزير السياحة، على أنه رئيس الكاف أحمد أحمد يجب عليه الاعتذار لتونس وأمنها وجيشها، لا سيما وأن تونس بلد آمن قادر على استقبال السياح من جميع أنحاء العالم، وتأمين أكبر التظاهرات وأهمها، وهو ما أقره عدة مسؤولين للوزير خلال تنقلاته وسفراته حول العالم.

من جهة أخرى، أوضح روني الطرابلسي، أن الجدل الكبير الذي أحاط بهذا الملف حاول بعض الأشخاص استغلاله بهدف إثارة بلبلة بين التونسيين والمغاربة، لكنهم لم يفلحوا في مسعاهم بسبب علاقة الأخوة التي تربط البلدين وشعبيهما.

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في الكرة العالمية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

رونار: نسعى إلى صدارة المجموعة

عقد الناخب الوطني هيرفي رونار، زوال اليوم الخميس (27 يونيو)، ندوة صحافية، بقاعة الندوات ال…