156 لاعباً يشارك في الدورة 46 لجائزة الحسن الثاني للغولف

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، تشكل جائزة الحسن الثاني وكأس للا مريم اللتان تأسستا على التوالي في 1971 و1993، مراحل أساسية للدوري الأوروبي والدوري الأوروبي للسيدات.

الدوريان المنظمان من قبل جمعية جائزة الحسن الثاني للغولف، يستفيدان سنويا من نقل تلفزي يهم 650 مليون منزل من القارات الخمس.

سيشارك ما مجموعه 156 لاعباً من جنسيات مختلفة في الدورة 46 لجائزة الحسن الثاني، والتي تعد بعرض استثنائي على المسالك الحمراء بالغولف الملكي دار السلام الذي صممه الأسطوري روبرت ترينت جونز، وتمت إعادة هيكلته من قبل جيمس دنكان. هذه المنافسة التي تم إنشاؤها تحت قيادة المغفور له صاحب جلالة الملك الحسن الثاني، تشمل في رصيدها مشاركة الأساطير الحقيقية لهذه الرياضة، بما في ذلك جاري بلاير، سيفيريانو باليستيروس، بيلي كاسبر، لي تريفينو، باين ستيوارت، نيك برايس، سام تورانس، بادريج هارينجتون، إيرني إلس، جون دالي، خوسيه ماريا أولازابال، ألكساندر ليفي، داني ويليت، توماس باينتس وفرانشيسكو موليناري.

ستشهد منافسة كأس للا مريم، التي لا محيد عنها بالنسبة للسيدات، مشاركة 126 لاعبة متألقة من جنسيات مختلفة خلال الدورة 25، والتي ستكون لحظة قوية من الرياضة والأحاسيس. ويستقطب الحدث المفضل لأفضل لاعبات الغولف، ألمع الأسماء، بما في ذلك ماري لوري دي لورينزين ولورا ديفيز، وسوزان بوتينسن، وأنيكا سورينستام، وباتريشيا مونيير ليبوك، وسوفي غوستافسون، وجويلاديس نوسيرا، وتشارلي هال، وأرييا جوتانوغارن، وتشيان وودز.

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في رياضات أخرى
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

أول تعليق من والد عمرو وردة بعد استبعاده

علق مدحت وردة، نجم كرة السلة ووالد اللاعب عمرو وردة، لاعب المنتخب المصري، على قرار مجلس ات…