قربلة في عصبة الغرب.. ومطالب لفوزي لقجع بفتح تحقيق

طالب المكتب المسير لفريق اتحاد للاميمونة من فوزي لقجع بفتح تحقيق معمق في الأحداث التي شهدها ملعب للاميمونة.

وأكد رشيد لكحل، رئيس فريق للاميمونة أن حكيم دومو الذي يرأس عصبة الغرب لكرة القدم  هو من تسبب في هاته المشاكل بوصفه رئيس كاك سبو و يشرف عمليا على لجنة التحكيم بالعصبة، الشيء الذي يتضرر من خلاله باقي الأندية المنافسة.

وأكد رئيس للاميمونة ل “راديو مارس” أن ملفا متكاملا سيتم وضعه على طاولة الجامعة، وأيضا للعصبة الوطنية لكرة القدم هواة.

وفي السياق ذاته، كشف رشيد لكحل أن التقارير والمحاضر تتناقض بشكل كبير.

وأضاف: “المشكل بدأ من المباراة السابقة التي جمعت اتحاد اللاميمونة بالفريق الحسناوي، حيث دارت المواجهة في أجواء إيجابية ورياضية وبشهادة مندوب المقابلة الذي أكد في محضره خلو اللقاء من أي مشاهد عنف أو رمي بالحجارة، لنتفاجأ بعقوبة ضد فريقنا وإجراء المباراة القادمة ضد نادي كاك سبو الذي يرأسه حكيم دومو  بالويكلو، وبذلك فدومو هو المستفيد من هاته العقوبة الظالمة”.

وتابع: “لذلك فنحن نشكك في العقوبة وفي تقرير الحكم  لأن الدورة الماضية كانت مفصلية في تحديد المتصدر والفرق التي ستخوض مباريات السد”.

وحمل رئيس اتحاد للاميمونة حكيم دومو مسؤولية الأحداث، مؤكدا على أن رئيس عصبة الغرب خلق جوا من الاحتقان داخل العصبة، بالعديد من التصرفات وتدخله في تعيينات الحكام.

وأردف المسؤول ذاته أن فريقه اضطر لمراسلة رئيس الجامعة بعد أن أغلقت في وجه النادي كل الأبواب، وتساءل لمن سنتحتج؟ هل لعصبة للغرب  أم للجنة التحكيم؟.

وبالعودة للمباراة التي شهدت الأحداث المؤسفة، فالترتيبات كانت مسطرة وراسلنا السلطات الأمنية مشكورة التي أمنت المباراة.

ووصل حكيم دومو  متأخرا للملعب وتم إدخاله من طرف المندوب، الذي غادر مقعده أثناء المباراة لكي يسمح بولوج رئيس كاك سبو  دون اعتبار لمعايير “الويكلو”.

 

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في الهواة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

القادوري: مستوى المنتخب الأولمبي يطرح أكثر من علامة استفهام

أقصي المنتخب الوطني لأقل من 23 سنة، مساء اليوم الأحد (24 مارس). الدولي المغربي السابق بدر …