تبون يفهم في الكرة أيضا.. مرحبا بكم في نادي المرادية للكوميديا!

في “حربه المفتوحة” ضد المغرب ، خرج رئيس الجمهورية الجزائرية عبد المجيد تبون بتصريحات استفزازية بخصوص محاولة المغرب تقويض معنويات مدرب المنتخب الجزائري.

الرئيس الجزائري ، في حديث صحافي في بلاده، يوم أمس الجمعة 26 نوفمبر ، قال بدون أي دليل أو برهان، أن عناصر من الداخل والخارج من هذا الاتجاه (الغرب يعني المغرب ) بالنيل من معنويات جمال بلماضي”.

وقال بهذا الخصوص “لقد حشدوا مواقعهم الإلكترونية” ضد مدرب المنتخب الجزائري لكرة القدم.

وأضاف تبون “بالنسبة لهم الشيء الرئيسي هو خلق المشاكل بكل الوسائل في الجزائر”.

هذا الاتهام الخاطئ جاء من وحي خياله وخيال أشخاص يفتقرون إلى الإبداع، ولكن مع ذلك من الواجب تحليل كلام تبون.

المغرب إذا حاول القيام بمناورات ضد المنتخب الجزائري كما أعلن عنها رئيس الدولة الجزائرية ، فلماذا لم يُعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) رسميًا عن ذلك ويبلغ الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم والاتحاد الدولي (الفيفا)؟

يمكن للمرء أن يتخيل بسهولة أنه إذا كان لدى الجزائر دليل على محاولات زعزعة الاستقرار من جانب المغرب، فإن الاتحاد الجزائري للعبة كان سيرد بسرعة.

وأيضا كيف يمكن للمرء أن يشرح أن رئيس الدولة الجزائري يشكو مما يسمى بأعمال عدائية و الاتحاد الجزائري لم يتطرق قط في هذا الموضوع.

وينبغي أيضا أن نتذكر أنه قبل بضعة أسابيع ، لعب الفريق الجزائري لكرة القدم في مراكش في شتنبر الماضي، حيث واجه منتخب بوركينا فاسو، برسم التصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم. نظرا لأن ملاعب بوركينا فاسو لا تستجيب لمعايير الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وفي هذا السياق، أعلن فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بأن “الشعب المغربي والجامعة وكافة المنشآت الرياضية بالمغرب تحت تصرف مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي ولاعبيه”. علاوة على ذلك ، فإن تصريحات الجزائريين أثناء إقامتهم في المغرب تُظهر أنهم سعداء للغاية بالحضور ولعب المباراة بمدينة مراكش.

جمال بلماضي هو الآخر أشاد بجودة العشب الذي لعب فيه منتخب بلاده، في المقابل ينتقد بانتظام ملعب مصطفى شاكر (الذي يُستخدم كملعب لمباريات المنتخب الجزائري).

وفي الآونة الأخيرة، على شاشة التلفزيون الجزائري، أعلن أحد الضيوف، بخصوص البلد الذي يعوض الكاميرون في حال عدم تنظيمها للكان: “المغرب. انظر إلى ملاعبهم. إنها جيدة، وحتى في حالة هطول الأمطار “.

لذلك يبدو أنه على المستوى الجزائري وحده رئيس الدولة هو الذي ينجح في العثور على ادعاءات في كرة القدم ضد المغرب:

أهلا بكم في نادي المرادية للكوميديا.

راديو مارس

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في غير مصنف
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

الوداد بدون 3 لاعبين بارزين أمام الماص

يواجه الوداد الرياضي لكرة القدم، مساء اليوم الأربعاء (18 ماي 2022)، المغرب الفاسي، برسم مؤ…