حميد العوني رئيسا للجامعة الملكية المغربية لرياضة الأشخاص في وضعية إعاقة

عرف الجمع العام العادي وغير العادي والذي احتضنته مدينة سلا تجديد الثقة في حميد العوني كرئيس للجامعة الملكية المغربية لرياضة الأشخاص في وضعية إعاقة، لولاية تمتد لأربع سنوات (2021-2024)، وذلك خلال الجمع العام العادي للجامعة الذي انعقد بالمركز الوطني للرياضة مولاي رشيد بالمعمورة بسلا.

وجاء انتخاب حميد العوني مجددا على رأس الجامعة، عقب تصويت ممثلي الأندية والجمعيات والعصب الجهوية لرياضة الأشخاص في وضعية إعاقة المشاركة في أشغال الجمع العام العادي.

وأوضح رئيس الجامعة أن ظروف كوفيد 19 والوضعية الوبائية فرضت على الجامعة أن تعقد جموع عامة للمواسم الثلاث الماضية حيث تم تحيين القانون الأساسي، وتمت المصادقة على التقارير الأدبية والمالية لهاته المواسم.

كنا ناقش الجمع العام البرامج المستقبلية التي تهم رياضة الأشخاص في وضعية إعاقة ، وتهييء الأبطال للاستحقاقات البارأولمبية القادمة.

وفي هذا الصدد، أضاف رئيس الجامعة أن الطموح هو تأهيل عدد كبير من الرياضيين المغاربة في النسخة القادمة بطوكيو ، ونيل ميداليات عديدة لتكريس تفوق المغرب في هذا النوع الرياضي.

وتم خلال الجمع العام المصادقة على التقارير الأدبية والمالية للمواسم الرياضية 2017-2018 ، و2018-2019 ، و2019-2020 ، وكذا التداول في مشروع ميزانية السنة المالية المقبلة، ومناقشة العديد من النقاط التي تروم الرفع من مستوى الممارسة الرياضية وتأهيل العنصر البشري وضمان تكوين رياضي في أحسن الظروف.

وأكد حميد العوني، في كلمة بالمناسبة، إن برنامج عمل الجامعة للفترة المقبلة، الذي يدخل في إطار التقيد بعقد الأهداف الذي يربط الجامعة بوزارة الشباب والرياضة ، يروم بالأساس تكريس الحكامة الجيدة وتحسين التدبير المالي للجامعة ، وتحديث التدبير الإداري في أفق الرفع من مستوى الرياضيين وتوسيع قاعدة الممارسين الذين يشكلون الركيزة الأساسية للجامعة.

كما يستهدف البرنامج المستقبلي للجامعة، يضيف العوني، تنظيم أيام دراسية ولقاءات تحسيسية لتطوير الممارسة الرياضية، وتنظيم تظاهرات رياضية وطنية وجهوية بشراكة مع العصب والعديد من الشركاء لتحسين مستوى الممارسين في مختلف الرياضات، وكذا التنقيب عن المواهب الرياضية لضمان مشاركة مشرفة في مختلف التظاهرات الرياضية الوطنية والدولية.

وبعد أن أكد على الدور المحوري للعصب الجهوية في تفعيل مخطط عمل الجامعة، دعا السيد الع إلى الانخراط الإيجابي لكل مكونات الجامعة لضمان نجاح تنزيل محاور برنامج العمل ، والمشاركة الفعالة في البرنامج الوطني (البطولة والكأس) وبرنامج التكوين، وإغناء النقاش البناء والمستمر في ما يخص التطوير والرقي بعمل الجامعة للمستوى المنشود.

يشار إلى أن الجامعة الملكية المغربية لرياضة الأشخاص في وضعية إعاقة تأسست سنة 1984 ، وتضم في عضويتها الأندية والجمعيات التي تمارس الأنشطة الرياضية الخاصة بالأشخاص المعاقين بالمغرب.

راديو مارس

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في رياضات أخرى
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

إلغاء هدف مشروع للوداد أمام مولودية الجزائر

حرم حكم الشرط فريق الوداد الرياضي من هدف مشروع سجله وليد الكرتي. وقال رفيق صيفي، محلل قنوا…