وادو..اذا لم تستحي فافعل ما شئت

اللاعب السابق للمنتخب الوطني استفاد كثيرا من تجارب ودورات تدريبية واسمه برز داخل أرض الوطن وخارج، لكنه في الأخير اختار دعم رئيس الاتحاد الجزائري خير الدين زطشي في انتخابات تنفيذية الفيفا، على حساب فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وادو حظي بشرف تدريب فريق عريق مثل مولودية وجدة، لكنه للأسف تسبب في وقائع وأحداث غريبة داخله.

وادو يعلم جيدا أنه لو لم ينادي عليه المنتخب لكان نكرة.. نكرة لأنه لاعب متواضع ومشواره شاهد على ذلك.

وادو إذا لم تستحي فافعل ما شئت وأعلم جيدا أننا لو اتفقنا أو اختلفنا مع فوزي لقجع، فإن هذه المسألة ليست مرتبطة به بل بشيء عزيز على قلوبنا ونموت من أجله هو اسم المغرب.
والغريب أنه إلى وقت قريب، وبحسب مقربين منك، عفوا كانوا مقربين منك قبل خروج الاخير المخزي، كنت تتوسل إليه من أجل إيجاد حل ودي مع إدارة مولودية وجدة.
قيل قديما، المغاربة لا يختارون دخول التحديات مجانا، لكن حين يوضعون أمامها للرفع من اسم بلدهم فإنهم يكونون في الموعد.
واعلم يا سي عبد السلام أنه حين دخلت في صراع في قطر وجدت الجمهور المغربي إلى جانبك وحين اخترت فتح جبهات كثيرة وانت مدرب لوجدة، تضامن معك المغاربة لكن الان بلغ السيل الزبا، ونسيت أمرا مهما أن هؤلاء المغاربة اتحدوا بدمائهم منذ القدم على: الله، الوطن، الملك.

نصيحة أخيرة ابتعد على مواقع التواصل الاجتماعي.. والله يشافيك

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد من راديو مارس
تحميل المزيد في البطولة الإحترافية
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

المعد البدني السابق للرجاء الرياضي يتعاقد مع يانغ أفريكانز التنزاني

تعاقد نادي يانغ أفريكانز التنزاني لكرة القدم، مع المعد البدني السابق للرجاء الرياضي جواد ص…